Accueil > Etablissement > Mot du directeur

كلمة مدير مدرسة سيّدة لورد للإخوة المريميّين

يسرّني في مستهلّ هذا العام الدراسيّ أن أتمنّى للجميع جهوداً مثمرة وسنة زاخرة بالنجاح، كما يشرّفني أن أتولّى إدارة هذه المؤسّسة التربويّة العريقة خلال السنوات الأربع القادمة،  في زمن العبور من" مدرسة الإخوة المريميّين إلى المدرسة المريميّة "  المرتكزة على الشراكة بين الإخوة والعلمانيّين.

بداية، لا بدّ من لفتة شكر ووفاء لكلّ المدراء السابقين الذين تعاقبوا على إدارة هذا الصرح، شكر للسواعد التي حفرت عميقاً وبنت عالياً لتصل المدرسة إلى ما وصلت إليه اليوم من تألّق وازدهار.

يواجه عالمنا تحدّيات عديدة منها العولمة، وتشكّل بعض التطوّرات تهديدات تمسّ نموّ الشبيبة المتوازن، كالبعد عن الكنيسة وتدهور القيم والمبادئ. ونحن، إذ نسير على خطى المؤسّس، نسعى إلى تكريس الذات للرسالة المريميّة القائمة على المحبّة، والشراكة، والخدمة، والبساطة، والتواضع. ونهدف إلى ترسيخ القيم لإعادة بناء الإنسان علميّاً وتربويّاً.

ندرك جيّداً أنّ المهمّة ليست بسهلة، وندعو الأهل إلى مشاركتنا هذه المسؤوليّة مشرّعين لهم الأبواب والقلوب، ونطلب من اللّه أن يسدّد خطانا لتحقيق الأهداف المرجوّة بشفاعة القدّيس مارسلان شامبانياه وأمّنا العذراء.

 

جبيل في 5 أيلول 2016

مدير مدرسة الإخوة المريميّين جبيل - عمشيت

ناجـي تـوا